منتديات الروقان

منتدى القصص والروايات والشخصيات التاريخية منتدى مخصص للقصص والروايات بجميع انواعها واشخاصها كما يتناول هذا القسم شخصيات معروفة لها دور فى تكوين التاريخ فى جميع مراحله

منتدى القصص والروايات والشخصيات التاريخية

إضافة رد
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 06-30-2009, 11:39 PM
estabrag  
مطرود "Banned"
estabrag غير متواجد حالياً






معدل تقييم المستوى: 0
estabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond repute

افتراضي الصحابي أبو بصير - رضي الله عنه


اسمه ونسبه


عتبة بن اسيد بن جارية بن أسيد بن عبد الله بن سلمة بن عبد الله بن غيرة بن عوف بن ثقيف، وقيل هو عبيد بن أسيد بن جارية،وهو حليف بني زهرة. تحالف بعد صلح الحديبية مع أبي جندل بن سهيل بن عمرو ممن أسلموا في قطع الطريق على المشركين وقيل استشهد في عراك معهم ودفنه أبوجندل وصلى عليه، لما ورد خبره للرسول قال: ويل أمه مسعر حرب لو كان معه رجال!




صلح الحديبية


جلس النبي صلى الله عليه وسلم مع أصحابه يحدثهم عن البيت الحرام وفضلِ العمرة والإحرام، فطارت أفئدتهم شوقا إلى ذاك المقام، فأمرهم بالتجهز للرحيل إليه وحثهم على التسابق عليه، فما لبثوا أن تجهزوا وحملوا سلاحهم وتحرزوا فخرج صلى الله عليه وسلم مع ألف وأربعمائة من أصحابه، وتوجه إلى مكة حتى نزل بالحديبية قريبا من مكة، فتسامع به كفار قريش فخرج إليه كبارهم ليردوه عن مكة، فأبى إلا أن يدخلها معتمرا فما زالت البعوث بينه وبين قريش حتى أقبل عليه سهيل بن عمرو ، فصالح النبي صلى الله عليه وسلم على أن يعودوا إلى المدينة ويعتمروا في العام القادم، ثم كتبوا بينهم صلحا عاما وفيه: أنه لا يخرج من مكة مسلم مستضعف يريد المدينة إلا رُد إلى مكة، أما من خرج من المدينة وجاء إلى مكة مرتدا إلى الكفر فيُقبل في مكة)

فكان في حقيقته وباطنه رحمة للمؤمنين الموحدين ، وظاهره ظلم وتعد على المستضعفين الذين حيل بينهم وبين الهجرة إلى المدينة.


إسلامه


عندما رجع النبي صلى الله عليه وسلم إلى المدينة اشتد العذاب على الضعفاء في مكة حتى لم يطيقوا له احتمالا و استطاع أبو بصير أن يهرب من حبسه فمضى من ساعته إلى المدينة يحمله الشوق ويحدوه الأمل في صحبة النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه .

مضى يطوي قفار الصحراء، وتحترق قدماه على الرمضاء حتى وصل المدينة فتوجه إلى مسجدها، فبينما النبي صلى الله عليه وسلم في المسجد مع أصحابه إذ دخل عليهم أبو بصير عليه أثر العذاب ووعثاءُ السفر وهو أشعث أغبر.


مسعر حرب


ما كاد أبو بصير رضي الله يلتقط أنفاسه حتى أقبل رجلان من كفار قريش فدخلا المسجد فلما رآهما أبو بصير رضي الله فزع واضطرب ، وعادت إليه صورة العذاب ، فإذا هما يصيحان: يا محمد رده إلينا بالعهدُ الذي جعلت لنا

فتذكر النبي صلى الله عليه وسلم عهده لقريش أن يرد إليهم من يأتيه من مكة فدعا أبا بصير فقال له‏:‏ " ‏يا أبا بصير، إن هؤلاء القوم قد صالحونا على ما قد عملت، وإنا لا نغدر، فالحق بقومك ‏"‏‏ فقال: يا رسول الله، تردني إلى المشركين يفتنوني في ديني?‏ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ " ‏اصبر يا أبا بصير واحتسب لك ولمن معك من المستضعفين من المؤمنين فرجا ومخرجا "

فخرج معهما أبو بصير فلما جاوزا المدينة نزلا لطعام، وجلس أحدهما عند أبي بصير وغاب الآخر ليقضي حاجته فأخرج القاعد عند أبي بصير سيفه ثم أخذ يهزه ويقول مستهزءا بأبي بصير : لأضربن بسيفي هذا في الأوس والخزرج يوما إلى الليل، فقال له أبو بصير: والله إني لأرى سيفك هذا يا فلان جيدا، فقال: أجل والله إنه لجيد لقد جربت به ثم جربت، فقال أبو بصير: أرني أنظر إليه، فناوله إياه فما كاد السيف يستقر في يده حتى رفعه ثم هوى به على رقبة الرجل فأطار رأسه فلما رجع الآخر من حاجته رأى جسد صاحبه ممزقا مجندلا ففزع وفر حتى أتى المدينة فدخل المسجد يعدو فلما رآه صلى الله عليه وسلم مقبلا فزعا قال : " لقد رأى هذا ذعرا " فلما وقف بين يديه صلى الله عليه وسلم صاح من شدة الفزع قائلا: قُتل والله صاحبي وإني لمقتول فلم يلبث أن دخل عليهم أبو بصير تلتمع عيناه شررا والسيف في يده يقطر دما فقال: يا نبي الله قد أوفى الله ذمتك قد رددتني إليهم ثم أنجاني الله منهم فضمني إليكم فقال صلى الله عليه وسلم : " لا "

فصاح أبو بصير بأعلى صوته: يا رسول الله .. أعطني رجالا أفتح لك مكة فالتفت صلى الله عليه وسلم إلى أصحابه وقال: " ويل أمه مسعر حرب لو كان معه رجال " ثم تذكر عهده مع قريش فأمر أبا بصير بالخروج من المدينة فسمع أبو بصير وأطاع وما حمل في نفسه على الدين ولا انقلب عدوا للمسلمين فهو يرجو ما عند الحليم الكريم .. من الثواب العظيم .. الذي من أجله ترك أهله وفارق ولده وأتعب نفسه وعذب جسده.





وفاته

قدم كتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم على أبي جندل وأبو بصير يموت فمات وكتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده يقرؤه فدفنه أبو جندل مكانه وصلى عليه وبنى على قبره مسجدا، وذكر ابن إسحاق هذا الخبر بهذا المعنى وبعضهم يزيد فيه على بعض والمعنى متقارب إن شاء الله تعالى.

المراجع:

سنن البيهقي الكبرى

أسد الغابة

الاستيعاب

من مواضيع estabrag في المنتدى

قديم 10-04-2010, 09:53 PM رقم المشاركة : 4
سراقة بن مالك  
رايق منورنا







سراقة بن مالك غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الصحابي أبو بصير - رضي الله عنه

جزاك الله خير يااخي الكريم والله مع علمي بهذه القصة الا اني لما قراتها الان كاني اقراها لاول مرة وابكتني فعلا فجزاك الله خيرا








إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أبو بصير, الصحابي

الصحابي أبو بصير - رضي الله عنه


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة حياة الصحابي :/ سيدنا ((خالد بين الوليد )) ... !! john cena (1) best منتدى القصص والروايات والشخصيات التاريخية 13 02-17-2013 06:18 AM
نثر الريحان في الذبّ عن الصحابي أبي سفيان - رضي الله عنه الطيب منتدى المحذوفات والمواضيع المكررة 5 01-28-2011 03:29 PM
بشير سفاح الاكل منتدى المهيسين فى الأرض 9 12-10-2010 11:27 AM
الصحابي الذي اهتز لموته عرش الرحمن Zizo_TnT1993 المنتدى الإسلامى العام 1 10-21-2010 07:15 PM
مذيعه تموت على الهواء مباشره وهي تسخر من الرسول صلى الله علي aeroman المنتدى العام 4 04-25-2009 12:39 PM


جميع المشاركات المنشورة فى المنتدى لا تعبر عن وجه نظر الإدارة
لطلب الإعلانات admin@rwa2an.com (ليس لدينا ايميلات اخرى للتعامل)
Please dont post any copyrighted materials like cracks , serials , nulled products .. ETC

الساعة الآن 01:28 PM.
Powered by vBulletin, Jelsoft Enterprises Ltd

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الروقان، عالم من الإبداع