العاب بنات

منتديات الروقان

العودة   منتديات الروقان > المنتديات العامة > المنتدى الأدبي


المنتدى الأدبي مخصص لكل المبدعين والمفكرين لوضع الأدب بنوعيه النثر والشعر

المنتدى الأدبي

إضافة رد
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 06-26-2018, 10:39 PM
الصورة الرمزية mohamed_cesc
mohamed_cesc  
مشرف منتديات الهاردوير و احتراف الكمبيوتر

 
mohamed_cesc غير متواجد حالياً







معدل تقييم المستوى: 843978
mohamed_cesc has a reputation beyond reputemohamed_cesc has a reputation beyond reputemohamed_cesc has a reputation beyond reputemohamed_cesc has a reputation beyond reputemohamed_cesc has a reputation beyond reputemohamed_cesc has a reputation beyond reputemohamed_cesc has a reputation beyond reputemohamed_cesc has a reputation beyond reputemohamed_cesc has a reputation beyond reputemohamed_cesc has a reputation beyond reputemohamed_cesc has a reputation beyond repute

اوسمتي


افتراضي حكاية مرفإ ..-سايح بغداد-


حكاية مرفإ

في المرفإ الغزواتيِّ الذي أهوى

كانت هناك فتاةٌ تذكرُ النجوى

تبكي فراق حبيبٍ من روائعه

شِعرٌ يهزّ فؤاد الماردِ الأقوى

تمشي و تذرف دمع الذكريات و لا

تدري بأن هواها صار لي مأوى

تهذي بحرفيَ في لحنٍ تردّدهُ

مثل الصبيّةِ تشدو الحبّ و اللهوا

أضحى رنينُ كلامي في مسامعها

صوتاً رخيماً و لكنْ كالصدى دوّى

و الشوق نارٌ بعينيها مؤجّجةٌ

فيها جوارحها ذابتْ كما الحلوى

راحتْ إلى البحر كيْ تسقيهِ أغنيةً

فاستنطقتهُ: " خُذي منّي الهوى دلوا"

مجروحةَ القلبِ تنعي البدرَ منخسِفاً

ترنو الضياءَ ظلاما يسكنُ القبْوا

هاجتْ عواطفُها و استصرختْ ألماً:

" آهٍ لعشقٍ به الأرواحُ كمْ تُكوى"

هامتْ بطيفي و همسُ الشمس يلفحها

و هْيَ الجنونُ التقى الأحلامَ و الصبوا

ما ذنبها وردةً بالسّحر فائحةً

أخشى عليها ذبولاً يبعثُ البلوى؟

فالوردُ في غصنهِ أزهى و أنضرُ منْ

أن يستقرّ بكفٍّ لا يعي التقوى

تلك المليحةُ تبقى في مخيّلتي

لمّا التقيتُ بها أسطورةً تُطوى:

" بغدادُ آخرُ ما عقلي توقّعهُ"

قامتْ تحدّثني عن نفسها سهوا

"إنّا رحلنا إلى دارٍ فرحتُ بها

حيث النسيمُ عليلٌ لم يغادرْ..وا.."

يا زهرتي شوككِ الودّيُّ يمنعني

من رومِ قطفكِ..إنّي أمقتُ السطوا

نبضي المدافعُ إذْ أبصرتُ فيك غدي

و الساقُ تعجز بي أن تُتبعَ الخطوا

من ليس يُبدي لأنثاهُ العفافَ فلنْ

يلقي الإلهُ لديه اللذة القصوى

هذي مواجع صبٍّ من قريحتهِ

عانى فأصبحَ معلولا بلا جدوى

ضاقتْ حسانُ الدنا في مقلتيهِ فلمْ

يعشقْ سعاداً و لا هنداً و لا فدوى

فالطير يرقص مذبوحاً و يحسبهُ

خلقُ الجهالةِ طيراً راقصاً شدوا

للحزن فيه حكاياتٌ مؤرّقةٌ

فهْو السماء التي لا تعرفُ الصحوا

شهمٌ تصبّر بالأشعارِ منفرداً

لمْ يطلبِ المنّ منك الله و السّلوى

بل صاحب الصمت و التفكير معتزلاً

فب كهف شبهِ بتولٍ تجهل اللغوا

ذاك الفتى..أنا عشقي للخلود فقط

عذراً أيا امرأةً من أحرفي تُروى.

من مواضيع mohamed_cesc في المنتدى

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

حكاية مرفإ ..-سايح بغداد-


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

العاب فلاش

جميع المشاركات المنشورة فى المنتدى لا تعبر عن وجه نظر الإدارة
لطلب الإعلانات admin@rwa2an.com (ليس لدينا ايميلات اخرى للتعامل)
Please dont post any copyrighted materials like cracks , serials , nulled products .. ETC

الساعة الآن 09:13 PM.
Powered by vBulletin, Jelsoft Enterprises Ltd

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الروقان، عالم من الإبداع