العاب بنات

منتديات الروقان

العودة   منتديات الروقان > المنتديات العامة > المنتدى الإسلامى العام


المنتدى الإسلامى العام مخصص للمشاركات الفقهية وعلوم الشريعة على منهج أهل السنة والجماعة

المنتدى الإسلامى العام

إضافة رد
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 01-31-2013, 11:42 PM
الصورة الرمزية saya_cat
saya_cat  
نجمه الروقان

 
saya_cat غير متواجد حالياً







معدل تقييم المستوى: 418936
saya_cat has a reputation beyond reputesaya_cat has a reputation beyond reputesaya_cat has a reputation beyond reputesaya_cat has a reputation beyond reputesaya_cat has a reputation beyond reputesaya_cat has a reputation beyond reputesaya_cat has a reputation beyond reputesaya_cat has a reputation beyond reputesaya_cat has a reputation beyond reputesaya_cat has a reputation beyond reputesaya_cat has a reputation beyond repute

UT8Erf07311624 <_--* $ القرأن الكريم ,ما فضائله؟$*--_>««× مشارك في المسابقة القسم الاسلامى‏×»»






إن الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستغفره،
ونعوذ بالله تعالى
من شرور أنفسنا
وسيئات أعمالنا،
من يهده الله فلا مضل له،
ومن يضلل فلا هادي له،
وأشهد أن
لا إله إلا الله وحده لا شريك له،
وأشهد أن محمداً عبده ورسوله.

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ
وَلا تَمُوتُنَّ
إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ
******
يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ
وَاحِدَةٍ
وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا
رِجَالًا كَثِيرًا
وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي
تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ
إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا
*******
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًايُصْلِحْ
لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ
يُطِعِ
اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا

******
أما بعدفإن أصدق الحديث كتاب الله،
وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم،
وشر الأمور محدثاتها، وكل محدثة بدعة،
وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار.

ثم أما بعد

هُنا نزل القرآن من أول الأمرِ

هُنا في حراء أشرقت شمس ذا الفجرِ

هُنا جبل النور الذي في فؤاده

تلألأ نور العلم في صفحة الدهرِ

بمكة شع النور وانكشف الدجى

وعُلِّم خير الخلق ما لم يكن يدري

بها خير قُرَّاء الخليقة قد بدا

مسيرتَه الكبرى مع الآي والذكرِ






القرآن الكريم:هو كلام الله المُنَزَّل على رسوله
محمَّدٍ - صلَّى الله عليه وسلَّم - المتعبَّدُ بتلاوته غير مخلوق،
المنقول إلينا نقلاً متواترًا،
المكتوبُ في المصاحف، المَحفوظ في الصُّدور
هو حَبْلُ اللهِ المتينُ، والصِّراط المستقيم، والنُّور الهادي إلى الحق،
هو وثيقة النُّبوة الخاتمة، ولسان الدِّين الحنيف،
وقانون الشَّريعة الإسلامية،
وقاموس اللُّغة العربية، هو قدوتنا
وإمامُنا في حياتنا، به نَهْتدي، وإليه نَحْتكم،
وبأوامره ونواهيه نَعْمل، وعند حدوده نقِفُ ونلتزم،
القرآن الكريم كتاب الإسلام الخالد ،
ومعجزته الكبرى ، وهداية للناس أجمعين
وهو رِباطٌ بين السَّماء والأرض،
وعهْدٌ بين الله وبين عباده، وهو منهاج الله الخالد،
وميثاق السَّماء الصالِحُ لكلِّ زمان ومكان، وهو أشرَفُ الكتب السَّماوية،
وأعظم وحيٍ نزَل من السماء.




نوّر جبينك في هدى القرآن ِواقطف
حصادك بعد طول نضال ِ
واسلك ْدروبَ العارفين بهمة ٍِوالزمْ
كتابَ الله غيرَ مبال ِ
فهو المعينُ على
الشدائد ِ وطأة
وهو المهيمنُ فوق كل مجال ِ وهو الشفيع ُ
على الخلائق ِ شاهدٌ
في موقف ٍ
ينجي من الأ هوال ِ




وقد قال الله عز وجل عن القرأن فيه:


( إن الذين كفروا بالذكر لما جاءهم
و إنه لكتاب عزيز * لا يأتيه الباطل
من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد )

( ومن اصدق من الله حديثا )

( وهذا كتاب انزلناه مبارك فاتبعوه واتقوه لعلكم ترحمون )



( إن الذين يتلون كتاب الله وأقاموا الصلاة
وأنفقوا مما رزقناهم سراً وعلانية
يرجون تجارة لن تبور. ليوفيهم أجورهم
ويزيدهم من فضله إنه غفور شكور )



( إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم
ويبشر المؤمنين الذين يعملون
الصالحات أن لهم أجراً كبيراً )

( شهر رمضان الذي أنزل فيه
القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان )


( الله نزل أحسن الحديث كتاباً متشابهاً
مثاني تقشعر منه جلود الذين يخشون
ربهم ثم تلين جلودهم وقلوبهم إلى ذكر الله
ذلك هدى الله يهدي به من يشاء
ومن يضلل الله فما له من هاد )

( الر* تلك آيات الكتاب الحكيم )

( تبارك الذي نزل الفرقان على عبده ليكون للعالمين نذيرا )

( طس* تلك آيات القرآن وكتاب مبين * هدى وبشرى للمؤمنين )

( وهذا كتاب أنزلناه مبارك مصدق
الذي بين يديه ولتنذر أم القرى ومن حولها
والذين يؤمنون بالآخرة يؤمنون به وهم على صلاتهم يحافظون )



( إن الذين يتلون كتاب الله وأقاموا الصلاة
وأنفقوا مما رزقناهم سراً وعلانية يرجون تجارة لن تبور
* ليوفيهم أجورهم ويزيدهم من فضله إنه غفور شكور )


( والذين يمسكون بالكتاب وأقاموا الصلاة إنا لا نضيع أجر المحسنين )
( الم * ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين )

( قل لو كان البحر مداداً لكلمات ربي لنفد البحر قبل أن تنفد كلمات ربي ولو جئنا بمثله مددا )

( ولقد يسرنا القرآن للذكر فهل من مدكر )

( ولو أن ما في الأرض من شجرة أقلام
والبحر يمده من بعده سبعة أبحر
ما نفدت كلمات الله إن الله عزيز حكيم )

( ليسوا سواء من أهل الكتاب أمة قائمة
يتلون آيات الله آناء الليل وهم يسجدون *
يؤمنون ب
الله واليوم الآخر ويأمرون بالمعروف
وينهون عن المنكر ويسارعون في
الخيرات وأولئك من الصالحين )


( يا أيها الناس قد جاءكم برهان من ربكم وأنزلنا إليكم نوراً مبينا )

( وإن أحد من المشركين استجارك فأجِره
حتى يسمع كلام الله ثم أبلغه مأمنه ذلك بأنهم قوم لا يعلمون )







كتابُ اللهِ شَعّ هُنا ضِياهُ

وأورثهُ الإلهُ مَنِ اصطفاهُ

له تنقاد قافيتي ونثري

وأمْنِيتي لأمّتِنا اقتفاهُ

هو الهادي الأمينُ لكلِّ خيرٍٍ

فلن نَرضى بديلاً عن هُداهُ

هو الحقّ المبينُ فليس شرعٌ

يَروق لِمن تَعلّمه سِواهُ

فَهَاؤُمْ فاقرؤوهُ فإنّ فيهِ

سعادةَ سامعيهِ ومَن تلاهُ

ففي الدنيا يَنالُ به المعالي

وفي الأخرى يَنالُ به مُناهُ

وما في الكون أرقى منه نظماً

ولا في الكونِ أزكى مِن شذاهُ

سيُضحك مَن يحاكيه الثكالى

ويهلك كلّ من يغشى حِماهُ






أما السُّنة النبوية فحديثها عن القرآن
ووَصْفُها لآياته، وبيان فضله وعلوِّ مَنْزلته،
فالنُّصوص فيها كثيرة، منها:




وعن عثمان بن عفان رضي الله عنه قال قال

رسول الله صلى الله عليه وسلم

" خيركم من تعلم القرآن وعلمه "



وعن عائشة رضي الله عنها قالت قال رسول الله

صلى الله عليه وسلم

" الذي يقرأ القرآن وهو ماهر به
مع السفرة الكرام البررة والذي
يقرأ القرآن وهو يتتعتع فيه
وهو عليه شاق له أجران "

رواه البخاري


عن أبي شُرَيح - رضي الله عنه - قال:
خرج علينا رسولُ الله - صلَّى الله عليه وسلَّم - فقال:

((أبشِروا؛ أليس تَشْهدون أنْ لا إله إلا الله،
وأني رسول الله؟))
قالوا: نعَم،
قال: ((فإنَّ هذا القرآن طرَفُه بيد الله،
وطرفه بأيديكم؛ فتمسَّكوا به، فإنَّكم لن
تضِلُّوا ولن تَهْلِكوا بعده أبدًا)).


وروى ابن حبَّان في "صحيحه"


وعن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه قال قال
رسول الله صلى الله عليه وسلم

" مثل المؤمن الذي يقرأ القرآن مثل
الأترجة ريحها طيب وطعمها طيب
ومثل المؤمن الذي لا يقرأ القرآن
مثل التمرة لا ريح لها وطعمها طيب حلو ومثل المنافق
الذي يقرأ القرآن مثل الريحانة
ريحها طيب وطعمها مر ومثل المنافق
الذي لا يقرأ القرآن كمثل الحنظلة
ليس لها ريح وطعمها مر "

رواه البخاري ومسلم




من حديث عمر بن الخطاب

- رضي الله عنه - أن النبيَّ
- صلَّى الله عليه وسلَّم - قال:
(( إنَّ الله يَرفع بهذا الكتاب أقوامًا، ويضَع به آخرين ))

وروى مسلم



وعن أبي أمامة الباهلي رضي الله عنه قال
سمعت رسول صلى الله عليه وسلم يقول

" اقرؤوا القرآن فإنه يأتي يوم
القيامة شفيعاً لأصحابه "

رواه مسلم



وعن عبدالله بن مسعود رضي
الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

" من قرأ حرفاً من كتاب الله تعالى
فله حسنة والحسنة بعشر أمثالها لا
أقول ألم حرف ولكن ألف
حرف ولام حرف وميم حرف "

رواه أبو عيسى محمد بن عيسى
الترمذي وقال حديث حسن صحيح



عن زيد بن أرقم - رضي الله عنه -:
أن رسول الله - صلَّى الله عليه وسلَّم - خطب
، فحَمِد الله وأثنى عليه ثم قال:

((أمَّا بعد، ألاَ أيُّها الناس، فإنَّما أنا بشر،
يوشك أن يأتيني رسولُ ربِّي فأجيب،
وأنا تاركٌ فيكم ثقلين: أوَّلهما كتاب الله، فيه الهُدى
والنور، فخُذوا بكتاب الله، وتمسَّكوا به))
،
فحثَّ على كتاب الله، ورغَّب
فيه، ثم قال:
((وأهل بيتي))، وفي لفظٍ:
((كتاب الله هو حَبْلُ اللهِ المتينُ، من اتَّبعه
كان على الهدى، ومن ترَكه كان على الضلالة)).

رواه مسلم


وعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال

"يقول الله سبحانه وتعالى من شغله
القرآن وذكري عن مسألتي أعطيته أفضل
ما أعطي السائلين وفضل كلام الله سبحانه
وتعالى عن سائر الكلام كفضل الله تعالى على خلقه "

رواه الترمذي

وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

" إن الذي ليس في جوفه شيء من
القرآن كالبيت الخرب "

رواه الترمذي



وروى الدارمي بإسناده عن عبدالله
بن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلى
الله عليه وسلم قال

" اقرؤوا القرآن فإن الله تعالى لا يعذب
قلباً وعي القرآن وإن هذا القرآن
مأدبة الله فمن دخل فيه فهو آمن
ومن أحب القرآن فليبشر "



كلُّ هذه النصوص تبيِّن لنا فضائل هذا
القرآن العظيم، وتُعْلِي شأنه ومكانته؛
لأنَّه كلام الله وحده سبحانه




هذا القرانُ به تحيى خواطرُنا

يحرِّك القلبَ ترغيبًا وترهيبا

ويملأُ النفسَ إحساسًا بواجبها

فلا تَسَلْ عن سرورٍ آضَ تثريبا

وعن فؤادٍ وَعَى فاجتثَّ آفتَهُ

وكادَ يبخعُ تلك النفسَ تأنيبا

فيا غمامَ الهُدَى أمطِرْ مسامِعَنا

أشبِعْ رغائبَنا فِقهاً وتأديبا

صوِّبْ إلى كُلِّ قلبٍ سهمَ موعظَةٍ

بها يُصَوَّبُ للإيمانِ تصويبا

يا خالقَ الخلقِ دمِّر مَن يُحاربُنا

عذِّبْهُ يا بارئ الأكوانِ تعذيبا

واحفظْ مجامِعَنا مِمَّن يفرِّقُها

ومَن يُشتِّتُها كيداً وتحزيبا

واقبَلْ أيا قابِلاً للتَّوبِ توبتَنا

صَيِّرْ علينا سحابَ العفو ِمسكوبا






قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه

كنا نحفظ العشر آيات فلا ننتقل إلى ما بعدها
حتى نعمل بهن ) وروي عنه أنه حفظ سورة

البقرة في تسع سنين وذلك ليس للإنشغال
عن الحفظ أو رداءة الفهم ولكن
بسبب التدقيق والتطبيق ..







قال عبدالله بن مسعود رضي الله عنه :

إنّا صعب علينا حفظ ألفاظ القرآن وسهل علينا

العمل به ، وإنّ من بعدنا يسهل عليهم
حفظ القرآن ويصعب عليهم العمل به

قال عثمان بن عفان وحذيفة بن اليمان رضي الله عنهما:
لو طهرت القلوب لم تشبع من قراءة القرآن .



قال عبدالله بن مسعود رضي الله عنه :
إذا أردتم العلم فانثروا القرآن

فإن فيه علم الأولين والآخرين



قال عبدالله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما :

لقد عشنا دهرا طويلا وأحدنا يؤتى الإيمان قبل القرآن
فتنزل السورة على محمد صلى الله عليه وسلم
فيتعلم حلالها وحرامها وآمرها وزاجرها ،
وما ينبغي أن يقف عنده منها ،
ثم لقد رأيت رجالا يؤتى أحدهم القرآن
قبل الإيمان ، فيقرأ ما بين الفاتحة إلى خاتمته
لا يدري ما آمره ولا زاجره وما ينبغي أن يقف
عنده منه ، ينثره نثر الدقل.

قال ابن مسعود رضي الله عنه:

ينبغي لقارىء القرآن أن يعرف بليله إذا الناس نائمون ،
وبنهاره إذا الناس مفطرون، وببكائه إذا

الناس يضحكون ، وبورعه إذا الناس يخلطون ،
وبصمته إذا الناس يخوضون ، وبخضوعه إذا الناس يختالون ،
وبحزنه إذا الناس يفرحون.



وقال الإمام ابن كثيرٍ - رحمه الله :
"فيه الدَّعوة إلى اتِّباع القرآن؛ يُرغِّب
سبحانه عبادَه في كتابه، ويَأمرهم بتدبُّرِه،
والعمل به، والدَّعوة إليه، ووصفه
بالبَركة لمن اتَّبعه وعَمِل به في الدُّنيا
والآخرة؛ لأنه حبل الله المتين
"



قال العلاَّمة السعدي - رحمه الله:
"القرآن العظيم والذِّكر الحكيم فيه الخير الكثير،
والعِلْم الغزير، وهو الذي تُستمَدُّ
منه سائر العلوم، وتُستخرَج منه
البَركات، فما من خيرٍ إلاَّ وقد دعا إليه ورغَّب فيه،
وذكَر الحِكَم والمصالح التي تحثُّ عليه، وما من شرٍّ إلا
وقد نهى عنه، وحذَّر منه، وذكَر الأسباب
المنفِّرة منه ومِن فِعْله، وعواقبها الوخيمة، فاتَّبِعوه
فيما يأمر به وينهى، وابنوا أصول دينكم وفروعَه عليه"




وقال عنه المستشرقين والغرب


العالم الايطالي كونت ادواردكيوجا

لقد طالعت وبدقه الاديان القديمة والجديدة
وخرجت بنتيجة هى ان الاسلام هو
الدين السماوي والحقيقي الوحيد وان الكتاب
السماوي لهذا الدين وهو القرآن "الكريم"

ضم كافة الاحتياجات المادية والمعنوية للانسان
ويقوده نحو الكمالات الاخلاقية والروحية




الزعيم الهندي الراحل المهاتما غاندي
يمكن لاي شخص من خلال تعلم

علوم القرآن الكريم ،ان يعرف اسرار

وحكم الدين
دون ان يحتاج الى خصائص نص مصطنعه .
لايوجد في القرآن الكريم امر باجبار
الاخرين عن الرجوع عن مذاهبهم فهذا
الكتاب المقدس يقول وبابسط صورة
(لا اكراه في الدين)





المحقق البريطاني البروفيسور مونتغمري واث

ما يعرضه القرآن الكريم من واقع
وحقائق متكاملة يعد في نظري من اهم ميزات
هذا الكتاب ، والاكيد ان كافة القطع النثرية
وما تم تدوينه من روائع الكتابات
لايعد شياً في مقابل القرآن الكريم.

المؤرخ الايطالي برنس جيواني بوركيز

لقد ابتعدت مصاديق السعادة والسيادة عن

المسلمين بسبب تهاونهم في اتباع القرآن

والعمل بقوانينه واحكامه وذلك بعدما

كانت حياتهم موسومة
بالعزة والفخر والعظمة وقد استغل

الاعداء هذا الامر فشنوا الهجوم عليهم .


نعم ان هذا الظلام الذي يخيم على

حياة المسلمين انما من عدم مراعاتهم

لقوانين "القرآن الكريم" لالنقص فيه او

في الاسلام عموماً فالحق انه لا يمكن اخذ
أي نقص على الدين الاسلامي الطاهر .

الخبير الفرنسي جول لابوم

ايها الناس دققوا في القرآن حتى تظهر لكم
حقائقه فكل هذه العلوم والفنون
التي اكتسبها العرب وكل صروح
المعرفة التي شيدوها انما اساسها القرآن .



ينبغي على اهل الارض على اختلاف الوانهم ولغاتهم
ان ينظروا بعين الانصاف الى
ماضي العالم ويطالعوا صحيفة العلوم

والمعارف قبل الاسلام ويتعرفوا بان العلم والمعرفه لم تنتقل

الى اهل الارض الا عبر المسلمين الذين استوحوا هذه

العلوم والمعارف من القرآن كانه بحر من المعارف
تتفرع منه الانهار .القرآن لا يزال حيا وكل فرد
قادر على ان يستقي منه حسب
ادراكه واستعداده .

الفيلسوف الفرنسي المشهور فرانسوا ماري فولتر

انا على يقين انه لوتم عرض القرآن والانجيل على
شخص غير متدين لاختار الاول اذ ان
الكتاب –الذي نزل على صدر- محمد
"صلى الله عليه وسلم" يعرض في
ظاهره افكارا تنطبق وبالمقدار اللازم مع

الاسس العقلية .ولعله لم يوضع قانون
كامل في الطلاق مثل الذي وضعه القرآن .



العالم البريطاني فرد غيوم ، استاذ بجامعة لندن

القرآن الكريم كتاب عالمي يمتاز بخصائص
ادبية فريدة من نوعها لايمكن المحافظة
على تاثيرها في الترجمة .

للقرآن "الكريم" نغمة موسيقية خاصة وجمالية

عجيبه وتاثير عميق يدغدغ اسماع
الانسان ، ولقد تاثر الكثير من المسيحيين العرب باسلوبه الادبي .

لقد استمال "القرآن الكريم" الكثير من

المستشرقين اليه ، فحينما يتلى "القرآن الكريم"

نجد نحن المسيحيين اثراً سحرياً في نفوسنا
حيث نجذب لعباراته العجيبة وحكمه وعبره ،
ومثل هذه الميزات تجعل المرء
يقتنع بان "القرآن الكريم"
لايمكن منافسته .

والحقيقة هي ان الادب العربي بما فيه من

شمولية في النثر والشعر ،
ليس فيه ما يمكن مقارنته بالقرآن الكريم .

كينت غريك ، الاستاذ بجامعة كمبريج

لم يستطع احد طوال القرون الاربعة عشرة الماضية ،
منذ نزول القرآن الكريم وحتى الان ،
ان ياتي بكلام يشبه كلام القرآن الكريم .

القرآن الكريم ليس كتاباً مختصاً بعصر

معين بل هو ازلي يمتد لكافة العصور ،

ومهما ظل العالم والوجود فان جنس
الانسان يمكنه ان يجعل هذا الكتاب دليلاً له ويعمل وفقاً لتعاليمه .

اما لماذا كون القرآن الكريماولي ولا

يعتق ويبقى دليلاً للانسان ما عاش ،
فذلك لاحتوائه على كل صغيرة
وكبيرة وليس هناك شيً لم يأت في القرآن "الكريم" .

وتاكدت ان تاثير القرآن الكريم على
الاوروبيين واحد ،
ولكن بشرط ان نقرأه بلغته الاصلية

اذ ان ترجمته لاتترك الاثر الذى

يتركه النص الاصلى في النفس .

الخبير الالماني بشؤون الشرق السيد بلر

لغة القرآن الكريم افصح لغات العرب ،
واسلوب بلاغته قد صيغ
بطريقتة يجلب بها الافكار نحوه .

للقرآن الكريم مواعض واضحة لن

تجد لها في المستقبل القريب من يعارضها ،

وكل من يتبع هذا الكتاب
جيداً بحياة هادئة ومناسبة .

المفكر والفيزيائي الالماني المشهور آلبرت انشتاين

القرآن لكريم ليس بكتاب جبر
او هندسة او حساب ، بل هو مجموعة

من القوانين التي تهدي البشرية الىطريق السوي ، الطريق الذي تعجز اكبر
النظريات الفلسفية عن تقديمه
او تعريفه .


















هنيئاً لكم حفاظ كتاب الله الكريم ، هنيئاً لكم هذا الأجر العظيم ، والثواب الجزيل ،

عن أنس رضي الله عنه قال : قال رسول الله
صلى الله عليه وسلم

( إن لله تعالى أهلين من الناس . قالوا :
يا رسول الله من هم ؟ قال : هم أهل القران

أهل الله وخاصته ) .



حديث أبي أمامة الباهلي رضي الله عنه قال سمعت
رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:
( اقرؤوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه ) .
(صحيح مسلم)


عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

( يقال لصاحب القران اقرأ و ارتق
ورتل كما كنت ترتل في الدنيا فإن منزلتك
عند آخر آية تقرؤها ) .




حديث جابر رضي الله عنه كان رسول الله صلى الله عليه
وسلم يجمع بين الرجلين من قتلى أحد في ثوب
واحد ثم يقول :
أيهم أكثر أخذاً للقرآن ؟
فإذا أشير إلى أحدهما قدمه في اللحد .
(صحيح البخاري)


فعن أبِى هريرة رضِى الله عنه



أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال


لما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون



كتاب الله ويتدارسونه بينهم إلا نزلت عليهم



السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله فيمن عنده


أخرجه مسلم



حديث أبى هريرة رضي الله عنه عن النبي
صلى الله عليه وسلم قال
( ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب
الله ويتدارسونه فيما بينهم إلا نزلت عليهم
السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة

وذكرهم الله فيمن عنده ) .
(صحيح مسلم)




عن أبى موسى الأشعري رضي الله عنه قال:
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

( إن من إجلال الله إكرام ذي الشيبة

المسلم وحامل القرآن غير الغالي فيه
والجافي عنه وإكرام ذي السلطان المقسط ) .
(حسن) (صحيح الجامع)




حديث أبى هريرة رضي الله عنه :

عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
( يجيء صاحب القرآن يوم القيامة ، فيقول :
يا رب حله ، فيلبس تاج الكرامة . ثم يقول :
يا رب زده فيلبس حلة الكرامة ، ثم يقول :
يا رب ارض عنه ، فيقال اقرأ
وارق ويزاد بكل آية حسنة ) .
(حسن) (صحيح الجامع)


قال عمر رضي الله عنه :
أما إن نبيكم صلى الله عليه وسلم قد قال :

( إن الله يرفع بهذا الكتاب أقواماً ويضع به آخرين ) .
(صحيح مسلم)







يا من بقرآن الإله قد اشتغل

و بآيه في كل يوم يكتحل
يا من تسامت نفسه عن كل ما

قد يوقع الإنسان في أمر سفل
يا من تدبر بالكتاب و آيه

و تجاوزت آماله ما قد أفل
متغنياً بالذكر ليس بغيره لا

لن يصيبك من فتور أو ملل
فتدبر القرآن ولتعمل به

فلنعم تصديق الكلام به العمل
يا حافظ القرآن حزت فضيلة

ما حازها من قبل أصحاب الملل
إن كان غيرك عاكفا في غيه

وبعينه كل الحرام قد اكتمل
فلأنت في كنف الإله و حفظه

يحميك رب العالمين عن الزلل
فالله أرجوأن أراك بحفظه في

جنة الفردوس في خير الحلل
ثم الصلاة على النبي و صحبه

فهم الجهابذة الفطاحلة الأول





كتابُ اللهِ شَعّ هُنا ضِياهُ

وأورثهُ الإلهُ مَنِ اصطفاهُ

له تنقاد قافيتي ونثري

وأمْنِيتي لأمّتِنا اقتفاهُ

هو الهادي الأمينُ لكلِّ خيرٍٍ

فلن نَرضى بديلاً عن هُداهُ

هو الحقّ المبينُ فليس شرعٌ

يَروق لِمن تَعلّمه سِواهُ

فَهَاؤُمْ فاقرؤوهُ فإنّ فيهِ

سعادةَ سامعيهِ ومَن تلاهُ

ففي الدنيا يَنالُ به المعالي

وفي الأخرى يَنالُ به مُناهُ

وما في الكون أرقى منه نظماً

ولا في الكونِ أزكى مِن شذاهُ

سيُضحك مَن يحاكيه الثكالى

ويهلك كلّ من يغشى حِماهُ




وفى الختام اقول

هو وثيقة النُّبوة الخاتمة، ولسان الدِّين الحنيف،
وقانون الشَّريعة الإسلامية، وقاموس اللُّغة العربية،
هو قدوتنا وإمامُنا في حياتنا، به نَهْتدي، وإليه نَحْتكم،
وبأوامره ونواهيه نَعْمل،
وعند حدوده نقِفُ ونلتزم،
سعادَتُنا في سلوك سننِه، واتِّباع منهجه، وشقاوتنا في
تنكُّب طريقه، والبُعد عن تعاليمه.

اللهم اجعل القرآن ربيع قلوبنا، ونور صدورنا،
وجلاء أحزاننا ،
اللهم اجعله شفيعاً لنا ،
وشاهداً لنا لا شاهداً علينا ، اللهم ألبسنا به الحلل

وأسكنا به الظلل ، واجعلنا به يوم القيامة من الفائزين ،

وعند النعماء من الشاكرين ،
وعند البلاء من الصابرين ،

اللهم حبِّب أبناءنا في تلاوته وحفظه والتمسك به،
واجعله نوراً على درب حياتهم،

برحمتك يا أرحم الراحمين ،
سبحان ربك رب العزة عما يصفون ،

وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين .














من مواضيع saya_cat في المنتدى

قديم 02-01-2013, 01:18 AM رقم المشاركة : 2
Bondk Messi 2  
رايق سوبر

الصورة الرمزية Bondk Messi 2









Bondk Messi 2 غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Bondk Messi 2

افتراضي رد: <_--* $ القرأن الكريم ,ما فضائله؟$*--_>««× مشارك في المسابقة القسم الاسلامى‏×»»

جزاك الله جيراً
وجعله في ميزان حسناتك







من مواضيع Bondk Messi 2 في المنتدى

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
القران, فضل, فضائل, قران

<_--* $ القرأن الكريم ,ما فضائله؟$*--_>««× مشارك في المسابقة القسم الاسلامى‏×»»


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

العاب فلاش

جميع المشاركات المنشورة فى المنتدى لا تعبر عن وجه نظر الإدارة
لطلب الإعلانات admin@rwa2an.com (ليس لدينا ايميلات اخرى للتعامل)
Please dont post any copyrighted materials like cracks , serials , nulled products .. ETC

الساعة الآن 10:27 PM.
Powered by vBulletin, Jelsoft Enterprises Ltd

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الروقان، عالم من الإبداع