مسابقات

منتديات الروقان

صور × خلفيات صور رومانسية , صور اطفال , صور طبيعيه , صور زهور { يمنع وضع أى صور لنساء او لفنانات}

صور × خلفيات

إضافة رد
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 12-16-2008, 11:32 AM
estabrag  
مطرود "Banned"
estabrag غير متواجد حالياً






معدل تقييم المستوى: 0
estabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond reputeestabrag has a reputation beyond repute

افتراضي صور من حج 2008










































جبل الرحمة



وعن جبل الرحمة قال الفيروزي هو جبل صغير يتكون من حجارة صلدة كبيرة يقع في شرق عرفات بين الطريق رقم 7 و 8 وسطح الجبل مستو واسع يدور عليه حائط ساند ارتفاعه نحو 57 سم وفي منتصف الساحة دكة مرتفعة بحوالي 40 سم وبأسفل هذا الجبل مسجد الصخرات ومجرى عين زبيدة ويحيطه في السهل رشاشات الماء بارتفاع 4م لرش الماء وقت الوقوف لتلطيف الجو وتخفيف حرارة الشمس. وفي عرفات مسجد يسمى بمسجد الصخرات وهو يقع أسفل جبل الرحمة على يمين الصاعد إليه وهو مرتفع قليلا عن الأرض يحيط به جدار قصير وفيه صخرات كبار وقف عندها رسول الله صلى الله عليه وسلم عشية عرفة وهو على ناقته القصواء.


الجمرات



تلعب منطقة الجمرات دوراً هاماً في منظومة الحج باعتبارها محطة مهمة تؤدي فيها شعيرة أساسية من شعائر الحج تستوجب أن يمر الملايين من حجاج بيت الله الحرام بثلاثة مواقع محددة فيها لا تتجاوز مساحة كل موقع من تلك المواقع مساحة دائرة صغيرة لا يزيد قطرها عن ثلاثين متراً وذلك في وقت محدد لا يمتد لأكثر من ست ساعات في بعض الأحيان وفي ظروف مناخية وبيئية قاسية وباعتبارها أيضاً البوابة التي يسلكها ملايين العابرين من مكة المكرمة إلى وادي منى والمترددين بينهما خلال أيام التشريق والمغادرين بعد ختام حجهم سواء كانوا رجالا على أقدامهم أو كانت تنقلهم وساط النقل الميكانيكية. أخذت شعيرة رمي الجمرات التي تؤدي في هذه المنقطة تتنامى وتتسع حجماً ومساحة ومقتضيات بحكم تزايد أعداد الحجاج حتى استحوذت على مساحة الأرض في هذا الجزء من مشعر منى ولم تترك إلا قدراً يسيراً لوسائل الإيواء ووسائط النقل ومرافق الخدمات. وهناك الدراسة تسعى إلى تحليل الدور الذي لعبه جسر الجمرات الحالي والمشاكل التي واكبت تشغيله على مدى السنوات الماضية وما صاحبه من إيجابيات وسلبيات مدخلاً لوضع الأسس والمعايير لتصميم جسر الجمرات البديل مستوضحة وموضحة كل المحاذير من محدودية النظرة والتعامل مع المشكلة على أنها قضية استبدال جسر بجسر.


عرفات




عرفات ملتقى الخليطين من شام ويمن، ومجمع البحرين من الرعقة إلى عدن، به يتجلى الله على عباده، ويهبهم المغفرة، وبها الصخرات، موقف رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث تقف المحامل، وعلى قبة هذا الجبل قبة آدم - هكذا تسمى - ويقال أن هناك تعارف آدم وحواء بعد أن أهبطا، وعرفات علم للموقف سمي بجمع كأذرعات، واختلف في تسميتها بذلك، فقيل: لأنها وصفت لإبراهيم، فلما أبصرها عرفها، وقيل إن جبريل عليه السلام كان يدور به في المشاعر يريه إياها، فقال: قد عرفت، وقيل التقى فيها آدم وحواء فتعارفا، كما تقدم، وقيل لأن الناس يتعارفون فيها، وهي من الأسماء المرتجلة لأن عرفة لا تعرف في أسماء الأجناس.


الحجر الأسود




يؤمن المسلمون بأن إبراهيم وضعه بأمر من الله في أحد أركان الكعبة المشرفة يوجد في الركن الجنوب الشرقي من الكعبة. ويبدأ بالطواف حول الكعبة من عنده. الحجر الأسود قطره 30 سم ويحيط به إطار من الفضة يستحب تقبيل الحجر الأسود أو لمسه اقتداء برسول الإسلام ويقال عند استلامه بسم الله، والله أكبر. ويمكن أن يكتفي المعتمر أو الحاج بالإشارة إليه من بعيد.
و لكن من المهم معرفة أن المسلمين لا يعتقدون بأية إمكانات معجزة للحجر الأسود و لايعبدونه ، و من المأثور في هذا عن عمر بن الخطاب : يقول عابس بن ربيعة: رأيت عمر بن الخطاب استقبل الحجر، ثم قال: إني لأعلم أنك حجر، لولا أني رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يُقَبِّلك ما قَبَّلتك، ثم تقدم فقَبّله. وفي رواية أخرى: إني لأعلم أنك حجر لا تضر ولا تنفع، رأيت أبا القاسم صلى الله عليه وسلم بك حَفيًّا. يعنى الحجر الأسود. الكعبة وضعتها الملائكة للناس منذ عهد آدم لتكون أول مكان لعبادة الله على الأرض بعد أن هبط آدم من الجنة إلى الأرض وكانت الحجارة التي وضعتها الملائكة من الجنة وقد فقدت هذه الحجارة ولم يتبقى منها إلا "الحجر الأسود" والذي وضع في نفس مكانه [إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِلْعَالَمِينَ] {آل عمران:96} كما وضعت الملائكة المسجد الأقصى بعد ذلك بأربعين عاما سَمِعْتُ أَبَا ذَرَ يَقُولُ: سَأَلْتُ رَسُولَ اللّهِ صلى الله عليه وسلم أَيّ مَسْجِدٍ وُضِعَ أَوّلاً؟ قَالَ: «الْمَسْجِدُ الْحَرَامُ». قُلْتُ: ثُمّ أَيّ؟ قَالَ: «الْمَسْجِدُ الأَقْصَى». قُلْتُ: وَكَمْ بَيْنَهُمَا؟ قَالَ: «أَرْبَعُونَ عَاما وكانت رحلة الإسراء برسول الله صلى الله عليه وسلم هي الانتقال من المسجد الحرام وهو الكعبة إلى المسجد الأقصى [سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِنَ المَسْجِدِ الحَرَامِ إِلَى المَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آَيَاتِنَا إِنَّه هُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ] {الإسراء:1}


مزدلفة




مع غروب شمس التاسع من ذي الحجة ، تبدأ نفرة الحجاج إلى مزدلفة حيث يؤدون صلاتي المغرب والعشاء جمعاً وقصراً ( جمع تأخير ) بأذان واحد وإقامتين . - في مزدلفة يجمع الحاج (70) حصاة ، ويحتفظ بها معه لرميها على جمرات ثلاث . البقاء في مزدلفة : هناك حالتان للبقاء في مزدلفة : - البقاء إلى ما بعد منتصف الليل . - البقاء إلى ما بعد صلاة الفجر ، وهذا أفضل .



الصفا والمروة




قال الله تعالى: ( إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِمَا ) فرقدا الأرض، وجارا البيت الحرام، وطوبي لمن وقف عليهما، وسعي بينهما، أو إليهما وسنذكر ما هما فنقول: أما الصفا: فحجر أزرق عظيم في أصل جبل أبي قبيس، قد كسر بدرج إلى آخر موضع الوقوف، وأكثر ما ينتهي الناس منها إلى اثنتي عشر درجة أو نحوها. وأما المروة: أيضا فحجر عظيم إلى أصل جبل متصل بجبل قعيقعان كان قد انقسم على جزأين، وللبيت بينهما فرجة يبين منها درج عليها إلى آخر الوقوف.
وذرع ما بين الصفا والمروة - وهو المسعى - سبع مائة ذراع وثمانون ذراعا، ومن الصفا إلى الميل الأخضر المائل في ركن المسجد على الوادي مائة وثمانون ذراعا، وذرع ما بين الحجر الأسود والصفا مائتا ذراع واثنان وستون ذراعا، ومن الميل الأصفر إلى الأخضر الذي بإزاء دار جعفر بن العباس - وهو موضع الهرولة - مائة وخمس وعشرون ذراعا، ومن الميل الثاني إلى المروة أربع مائة وخمس وسبعون ذراعا، فجميع ما بين الصفا والمروة سبع مائة وثمانون ذراعا.

مسجد نمرة




ويسمى مسجد إبراهيم، يقال إن إبراهيم الخليل عليه السلام بناه، ولا يصح هذا، وهو على يمين السالك من مكة إلى عرفات، قريب الطريق، مدانيا إلى عرفة، وعادة الخطابة به في وقتنا لإمام الطائفة المالكية بمكة ذلك منبره ولا سقف له.





فجر أول ايام التشريق








من مواضيع estabrag في المنتدى

قديم 12-16-2008, 11:36 AM رقم المشاركة : 2
estabrag  
مطرود "Banned"







estabrag غير متواجد حالياً


افتراضي رد: صور من حج 2008




جبل الرحمة




وعن جبل الرحمة قال الفيروزي هو جبل صغير يتكون من حجارة صلدة كبيرة يقع في شرق عرفات بين الطريق رقم 7 و 8 وسطح الجبل مستو واسع يدور عليه حائط ساند ارتفاعه نحو 57 سم وفي منتصف الساحة دكة مرتفعة بحوالي 40 سم وبأسفل هذا الجبل مسجد الصخرات ومجرى عين زبيدة ويحيطه في السهل رشاشات الماء بارتفاع 4م لرش الماء وقت الوقوف لتلطيف الجو وتخفيف حرارة الشمس. وفي عرفات مسجد يسمى بمسجد الصخرات وهو يقع أسفل جبل الرحمة على يمين الصاعد إليه وهو مرتفع قليلا عن الأرض يحيط به جدار قصير وفيه صخرات كبار وقف عندها رسول الله صلى الله عليه وسلم عشية عرفة وهو على ناقته القصواء.

الجمرات


تلعب منطقة الجمرات دوراً هاماً في منظومة الحج باعتبارها محطة مهمة تؤدي فيها شعيرة أساسية من شعائر الحج تستوجب أن يمر الملايين من حجاج بيت الله الحرام بثلاثة مواقع محددة فيها لا تتجاوز مساحة كل موقع من تلك المواقع مساحة دائرة صغيرة لا يزيد قطرها عن ثلاثين متراً وذلك في وقت محدد لا يمتد لأكثر من ست ساعات في بعض الأحيان وفي ظروف مناخية وبيئية قاسية وباعتبارها أيضاً البوابة التي يسلكها ملايين العابرين من مكة المكرمة إلى وادي منى والمترددين بينهما خلال أيام التشريق والمغادرين بعد ختام حجهم سواء كانوا رجالا على أقدامهم أو كانت تنقلهم وساط النقل الميكانيكية. أخذت شعيرة رمي الجمرات التي تؤدي في هذه المنقطة تتنامى وتتسع حجماً ومساحة ومقتضيات بحكم تزايد أعداد الحجاج حتى استحوذت على مساحة الأرض في هذا الجزء من مشعر منى ولم تترك إلا قدراً يسيراً لوسائل الإيواء ووسائط النقل ومرافق الخدمات. وهناك الدراسة تسعى إلى تحليل الدور الذي لعبه جسر الجمرات الحالي والمشاكل التي واكبت تشغيله على مدى السنوات الماضية وما صاحبه من إيجابيات وسلبيات مدخلاً لوضع الأسس والمعايير لتصميم جسر الجمرات البديل مستوضحة وموضحة كل المحاذير من محدودية النظرة والتعامل مع المشكلة على أنها قضية استبدال جسر بجسر.












مزدلفة




مع غروب شمس التاسع من ذي الحجة ، تبدأ نفرة الحجاج إلى مزدلفة حيث يؤدون صلاتي المغرب والعشاء جمعاً وقصراً ( جمع تأخير ) بأذان واحد وإقامتين . - في مزدلفة يجمع الحاج (70) حصاة ، ويحتفظ بها معه لرميها على جمرات ثلاث . البقاء في مزدلفة : هناك حالتان للبقاء في مزدلفة : - البقاء إلى ما بعد منتصف الليل . - البقاء إلى ما بعد صلاة الفجر ، وهذا أفضل .












من مواضيع estabrag في المنتدى

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

صور من حج 2008


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
AIO-Uninstaller 2008 اسطوانة تجميعية لبرامج الغاء التثبيت لسنة 2008 badredine تحميل برامج × برامج كمبيوتر × برامج مجانية 3 05-27-2009 08:16 PM
AIO Antivirus 2008 اسطوانة تجميعية لافضل برامج الحماية لسنة 2008 badredine برامج حماية × انتى فايروس 12 02-23-2009 02:05 PM
AIO-Anti virus tools 2008 مجموعة ادوات 2008 لازالة الفيروسات badredine برامج حماية × انتى فايروس 4 01-05-2009 11:12 AM
WinRAR 3.71 Final Extreme - Edition 2008 يرنامج ضغط الملفات في نسخة 2008 badredine تحميل برامج × برامج كمبيوتر × برامج مجانية 2 05-13-2008 05:47 PM
حصري BitDefender Total Security 2008 +Internet Security 2008 + Antivirus 2008 + Key EnG.H برامج حماية × انتى فايروس 40 05-01-2008 08:47 AM


جميع المشاركات المنشورة فى المنتدى لا تعبر عن وجه نظر الإدارة
لطلب الإعلانات admin@rwa2an.com (ليس لدينا ايميلات اخرى للتعامل)
Please dont post any copyrighted materials like cracks , serials , nulled products .. ETC

الساعة الآن 09:13 AM.
Powered by vBulletin, Jelsoft Enterprises Ltd

جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الروقان، عالم من الإبداع